Home |  Elder Rights |  Health |  Pension Watch |  Rural Aging |  Armed Conflict |  Aging Watch at the UN  

  SEARCH SUBSCRIBE  
 

Mission  |  Contact Us  |  Internships  |    

        

 

 

 

 

 

 

 

 

 


لأول مرة في العراق.. المتقاعدون استلموا رواتبهم عن طريق البطاقة الذكية


الصباح الجديد 

 

09 فبراير 2009

 

العراق

 

باشر مصرفا الرافدين والرشيد،امس الأحد، بصرف رواتب المتقاعدين عن طريق البطاقة الذكية لأول مرة في العراق

وقال مدير مصرف الرافدين، عبد الحسين الياسري في حديث لـ"نيوزماتيك"، إن "المصارف التابعة لفرعي الرافدين والرشيد، باشرت اليوم بتوزيع رواتب المتقاعدين عن طريق البطاقة الذكية لـ 52 ألف متقاعد لمصارف الرافدين و50 ألف متقاعد لمصارف الرشيد، في عشرة فروع موزعة على جانبي الكرخ والرصافة ببغداد

وأضاف الياسري أن "مصارف الرافدين باشرت بالعمل بالبطاقة الذكية في خمسة فروع، منها مصرفا المشتل والفردوس، في جانب الرصافة ومصارف مناطق الكاظمية وحي العامل والمنصور في جانب الكرخ"، مؤكدا "سعي مصرف الرافدين إلى إدخال الصندوق الآلي في كل مصارفه كي يتسنى للمتقاعد أن يستلم راتبه التقاعدي من المصرف القريب من مسكنه

وأشار الياسري إلى أن "الهدف من إصدار البطاقة الذكية هو تسهيل عملية استلام المتقاعد لراتبه، دون الوقوف في طوابير طويلة".
وكان مدير مصرف الرافدين عبد الحسين الياسري قد أعلن في حديث سابق لـ"نيوزماتيك"، أن العمل التجريبي بنظام البطاقة الذكية قد بدأ في آب من العام الماضي 2008، واقتصر على مجموعة من المتقاعدين المسجلين في شبكة الحماية الاجتماعية.
من جهة ثانية عبر بعض المتقاعدين ممن جاءوا إلى مصرف الفردوس لاستلام راتبهم عن طريق البطاقة الذكية عن استياءهم من الاجراءات الروتينية، وبعد هذه المصارف عن مساكنهم

وقال المتقاعد عبد الرزاق عبد الحسين، في حديث لـ"نيوزماتيك" إنه "بالرغم من أن البطاقة الذكية جيدة، إلا أننا نجد صعوبة باستلام راتبنا عن طريق البطاقة الذكية، فنحن كبار السن ومرضى وبعد المصرف عن دورنا جعلنا مرهقين من قطع مسافات طويلة للوصول لهذا المصرف"، مطالبا وزير المالية "بتسهيل الاجراءات للحصول على الراتب التقاعدي بسهولة، وأن يتم استلام الراتب من المصرف القريب من بيت المتقاعد

ويعتبر مصرف الرافدين الذي تاسس بموجب القانون رقم (33) لسنة 1941، وبرأس مال مدفوع قدره 50 الف دينار، أول مصرف وطني يمارس الصيرفة التجارية بين العديد من المصارف الاجنبية. ويبلغ عدد فروع المصرف حالياً 147 فرعاً داخل القطر أضافة إلى ثمانية فروع في الخارج، موزعة في كل من القاهرة وبيروت وابو ظبى والبحرين وصنعاء وعمان وجبل عمان والعقبة

يذكر أن المصارف العراقية لم تواكب التطورات الحاصلة في عمل المصارف العالمية، وظل الربط بينها يتم عبر استخدام أجهزة الهاتف والفاكس، ولم تدخلها شبكة الانترنت إلا بعد العام 2004، وتسعى وزارة المالية إلى تطوير المصارف المرتبطة بها، من خلال إدخال تقنيات حديثة وربط المصارف عالميا بشكل آلي، لتسهيل عملية انتقال الأموال من وإلى العراق.


More Information on World Pension Issues
 


Copyright Global Action on Aging
Terms of Use  |  Privacy Policy  |  Contact Us